0

ريحانة برس – يوسف حسن

استقبل السيد قيس سعيد رئيس الجمهورية التونسية في 8 مايو 2024 السيد عبداللطيف بن راشد الزياني وزير خارجية مملكة البحرين.

وفي هذا اللقاء نقل وزير خارجية البحرين تحيات سلطات بلاده للرئيس التونسي، وأشار إلى العلاقات الطيبة بين البلدين، ودعا الرئيس التونسي للمشاركة في القمة العربية الـ 34 في المنامة.

الزياني أكد أن البحرين ستبذل قصارى جهدها لعقد القمة في أجواء إيجابية وهادئة وخالية من التوتر وبحضور فعال لرؤساء الدول العربية.

كما أكد السيد قيس سعيد على نهج تونس في تعزيز العلاقات والتعاون مع الجميع في هذا اللقاء، متمنيا النجاح لقمة المنامة.

وفي هذا الصدد أعلن مصدر مطلع على مجريات الرئاسة التونسية أن الرئيس قيس سعيد في الوضع الحالي بسبب نهجة المعتمد في الدفاع عن القضية الفلسطينية ومسألة الانتخابات لا يريد السفر إلى البحرين، وذلك بسبب الضغط الإعلامي الذي يمارسه الخصوم في الداخل بشان دعم بعض الدول المتواطئة ضد القضية الفلسطينية، ويخشى أن يتهم بالتطبيع مع إسرائيل.

المصدر أكد انه من المحتمل جداً أن يرسل شخصاً آخرا إلى هذا الاجتماع عوضا عنه.

تجدر الإشارة إلى أن بعض أصدقاء الرئيس التونسي المقربين طلبوا منه ايضاً تخفيض مستوى المشاركة إلى مستوى السفير أو المدير العام لوزارة الخارجية. لكنه أشار إلى ضرورة الحفاظ على علاقات طيبة مع مجلس التعاون عشية الإنتخابات المقبلة في تونس، وهو امر لم يحسم بعد. ولكن من غير المستبعد أن يشارك قيس سعيد بنفسه في القمة المرتقبة تحت طائلة ضغط سعودي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.