تطورات جديدة في ملف السيد إدريس رجيم بالرباط هدد بالانتحار ورمي نفسه من أربعة طوابق في حل عدم إنصافه

0

استنجد مواطن مغربي بالملك محمد السادس وبرئيس الحكومة ووزير العدل ضد حكم قضائي حكم لصالحه ابتدائيا واستئنافيا ثم انقلب عليه بعد ثلاث سنوات في المجلس

 

استنجد مواطن مغربي بالملك محمد السادس وبرئيس الحكومة ووزير العدل ضد حكم قضائي حكم لصالحه ابتدائيا واستئنافيا ثم انقلب عليه بعد ثلاث سنوات في المجلس الأعلى للقضاء بفعل فاعل على حد قوله ويتعلق الأمر بالسيد إدريس رجيم صاحب المنزل الذي يوجد بحي البويتات بيعقوب المنصور بالرباط العاصمة والذي اكترى للسيد الحافظي إبراهيم طابقا سفليا لمدة 15 سنة بثمن زهيد تبلغ سومة كرائه 220 درهم، حيث لم يستجيب هذا الأخير لطلب الزيادة التي تتناسب مع سنة 2010 سنة النزاع بل امتنع عن أداء مبلغ 220 درهم، ليرفع دعوى قضائية ضده حكمت بموجبها المحكمة لصالحه ابتدائيا واستئنافيا ثم انقلبت المحكمة عليه في المجلس الأعلى للقضاء.

 

هذا ويتوفر السيد إدريس رجيم على وثائق تثبت أن خصمه الحافظي ابراهيم يتوفر على ملكية للسكن في سلا الجديدة وأنه غير محتاج لهذا السكن ، بل الذي يحتاجه هو ابنه المتزوج وله أبناء وأنه كان مكتريا في مدينة تمارة. وقد توجه السيد إدريس رجيم برسالته لملك البلاد ورئيس الحكومة ووزير العدل من أجل رفع هذا الظلم عن كاهله وفتح تحقيق في القضية ومحاسبة كل المتورطين في هذا الحكم المتناقض. إلى جانب هذا فقد هدد بالانتحار في حالة عدم إنصافه وذلك برمي نفسه من أربعة طوابق والموت في سبيل ذلك على حد تعبيره “الواحد كيموت على بلادو أو على ولادو

مساندة شعبية من جيران السيد ادريس نجيم ضد سلطات يعقوب المنصور بالرباط 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: