ظهور أول حركة شيعية بقطاع غزة تنذر بوقوع جرائم طائفية

0

الشيعة بدأوا العمل علناً في غزة بعد سنوات من العمل السري.. هذا ما ينبئ به الإعلان عن جماعة شيعية علنية في غزة أطلقت على نفسها اسم “حركة الصابرين” وهي

الشيعة بدأوا العمل علناً في غزة بعد سنوات من العمل السري.. هذا ما ينبئ به الإعلان عن جماعة شيعية علنية في غزة أطلقت على نفسها اسم “حركة الصابرين” وهي ما ينبئ باحتمال حدوث جرائم قادمة في القطاع مثل تلك التي توجد في كل بلد يوجد به الشيعة كالعراق وأفغانستان وباكستان ولبنان وسوريا واليمنوالبحرين.

 

حركة الصابرين” الشيعية الممولة والمدعومة من النظام الإيراني تسعى إلى إيجاد بؤرة شيعية مسلحة في غزة أسوة بالبؤر الموجودة في لبنان وسوريا واليمن وباكستان والعراق وباكستان وغيرها من البلاد التي يفتعل بها الشيعة الفتن والجرائم.
ومن اللافت أن الإعلان عن هذه الحركة الشيعية يأتي في الوقت الذي أعلنت فيه حركة حماس استئناف علاقاتها بإيران.وقد تبنت الجماعة الشيعية في أول بيان لها مقتل أحد أفرادهم في انفجار داخلي، وتتخذ هذه الجماعة شعاراً مشابهاً لشعار حزب الله الشيعي اللبناني.

 


وتفيد معلومات بأن من يقود هذه الجماعة هو المتشيع هشام سالم الذي كان أحد قيادات الجهاد الإسلامي قبل انشقاقه بعد افتضاح أمره إضافة الى شخص يدعى “محمود جودة” قائد جماعة التكفير والهجرة السابق والذي أعلن تشيعه قبل سنوات.

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: