درس اليوم الثاني من المونديال : بطل العالم تذوق البرتقالة المرة

0

الرباط – ريحانة برس

انها تساؤلات الجماهير المحبة للمنتخب الإسباني و الاسبان الذين روضوا أحسن ترويض و درستهم هولندا كرة القدم في الشوط الثاني أحسن تدريس و أذاقتهم طعم مرا

ماذا حدث ماذا وقع يا اسبان ماذا حدث ماذا وقع يا ثيران ماذا حدث يا بطل العالم

انها تساؤلات الجماهير المحبة للمنتخب الإسباني و الاسبان الذين روضوا أحسن ترويض و درستهم هولندا كرة القدم في الشوط الثاني أحسن تدريس و أذاقتهم طعم مرا للبرتقال .

المنتخب الإسباني لم يحد عن تاريخ أبطال العالم المنهزمين و المندحرين في أولى تجاربهم في أولى لقاء اتهم كان الحال مع الأرجنتين سنة 90 حين كان رفاق

مارا دونا أبطال للعالم وهزمهم روجي ميلا و رفاقه في لقاء الافتتاح ثم بعد ذلك

جاء لقاء منتخب الديكة في 2002 في بلاد الشمس البازغة مع أسود التيرانغا

بهدف لبوبا ديوب و هزيمة قاسية لمنتخب 98 و خروج مذل  من الدور الأول

لبطل العالم آنذاك و غير بعيد فالأزوري الإيطالي لم ينهزم في أولى لقاءاته بل تعادل في كلها و غادر صاغرا في مونديال جنوب افريقيا .
لقاء
يوم الجمعة الماضي  في شوطه الأول كان اسبانيا بخطة ديل بوسكي القريب من اللعب الكتالوني.

 التاريخ لصالح الإسبان فالنهائي الأخير لكأس العالم كان بينهما جمعهما .
اسبانيا تيكي تاكا بوسط برشلونة بهجوم أتلتيكو ودفاع الريال و البرشا كان لحد

الشوط الأول محترما متحكما في اللقاء إلى غاية ضربة الجزاء المشكوك فيها من

الثور كوستا كل شيء كان يمرعلى ما يرام إلى غاية ضياع فرصة دافيد سيلفا

ليحين و قت الطواحن لتفرم الثور الهائج بثأر مزدوج للاعبي المنتخب الهولندي و مدربهم الذي درب فريق برشلونة أعاد فان غول أو روبن هود أو فان بيرسي بلقطة رائعة بتحفة فنية بارتمائة جميلة أعاد لهولندا الروح بعدأن قال الكل بما فيهم أنا إنها ليست هولندا التي نعرفها نهجت خطة 3 5 2 الغير معهودة عن منتخب هولندا إنها ليست هولندا .

ماعدا خط الهجوم  المخضرم و المجرب على هذا النوع من المسابقات  فكل اللاعبين من الدوري الهولندي من نادي واحد و هو فينورد روتردام قلتها .

بعد مرور 30 دقيقة و بعد تسجيل الهدف هولندا أعادت نفس صورة  يورو 2012 بنجومهاو بفان مارفيك كمدرب للمنتخب البرتقالي أي هولندا التعبانة.

مع فان خال الخبير تجددتدماء الحائطين الدفاعي و ووسط الميدان بلاعبين شباب و جدد فالإيرديفيزي لا تنضب من تخريج المواهب لكن في الشوط الأول كانت هذه المواهب تبدو مازالت غير مجربة لكن لكن .
بعد التحفة الفنية لفان بيرسي لم يقدر دنكيشوط الاسبان  على أن يصارع الطواحن و استسلم و ظهر بليند بتمريرتين الأولى لفان بيرسي و الثانية لمن أضاع بالأمس هدف في نهائي المونديال لمن اكتوى بنار الريال في نصف نهائي التشمبيونزليغ جاء الثاني اثر تلاعب بدفاع الاسبان المهلهل بيكي خارج الخدمة و راموس ليس هو راموس  الريال.

روبن ينتقم هدئة العاصفة ليأتي بعدها الإعصار هدف ثالث من ضربة حرة

خلقت جدل كبير عن صحتها و هدف رابع من خطأ لقائد عرين لاروخا ماذا يحدث حتى الآن انها الصدمة هكذا قالها جمهور المنتخب الإسباني .

لكن الهدف الخامس أكد على أن هذه الليلة هي ليلة سقوط البطل من الوصيف

روبن في سباق تفوق حسب الأرقام بجريه للمرمى في مسافة 38 كيلومتر مقابل 30 لراموس انه الأسرع في هولند في البايرن انه الخارق هدف مسح كرامة كاسياس بالأرض رقص و تلاعب و سجل إنه العار للإسبان انه الثأر للهولنديين انه الحزن عند الجماهير في اسبانيا يكفيهم فوز الريال في دوري الأبطال و الأتلتيكو في الليغا .
سبحان مغير الأحوال من شوط إلى شوط فان
خال   البرسا تفوق على ديل بوسكي الريال.

 لكن يبقى الإسبان في الانتظار أما أن يعيدوا ما فعلوه في مونديال جنوب افريقيا بعد خسارتهم في اللقاء الأول أمام سويسرا و فوزهم بعد ذلك باللقب العالمي و كذلك يعيدوا سيناريو الأرجنتين 90 الذين وصلوا النهاية بعد هزيمة أولى قاسية على يد الكاميرون أو للأسف يحدث لهم ماحدث للفرنسيين في 2002 و ايطاليا 2010 ليبقى لقاء الشيلي حاسما.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: