في أقل من شهر، توقيف ثاني لشبكة الاحتيال والنصب والاتجار في البشر بآزرو… وشبهة تورط مساعدة تقنية في شبكة جديدة

0

site/groupebziouiholding

ريحانة برس – محمد عبيد

يوجد 4 أشخاص رهن الحراسة النظرية لدى المفوضية الجهوية للأمن الوطني بآزرو حيث يخضعون للبحث والتحقيق معهم في موضوع شبهة تكوينهم شبكة إجرامية متهمة بالاحتيال والنصب والاتجار في البشر.

ووضعت هذه الشبكة التي تتكون من 4 أشخاص ضمنها سيدة (مساعدة تقنية بالمستشفى الإقليمي 20غشت) بمدينة آزرو تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن باقي المتورطين في هذه الشبكة الإجرامية، وكذا رصد امتداداتها وارتباطاتها المحتملة سواء داخل المغرب أو خارجه.

وكان أن تمكنت فرقة مختلطة مكونة من الفرقة الوطنية للشرطة القضائية ومصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بفاس يوم الأربعاء 25ماي 2022 من إيقاف المشبوه فيهم بتهم تكوين شبكة إجرامية اختصت في النصب والاحتيال والاتجار في البشر بأزرو..

وتعد هذه ثاني حالة إيقاف لمثل هؤلاء الأشخاص المتورطين في الاتجار بالبشر، إذ يوجد حاليا مهاجران وقريب أحدهما وفتاة، بسجن تولال الثاني بمكناس في انتظار الشروع في محاكمتهم لاتهامهم بالاتجار في البشر وتنظيم الهجرة غير المشروعة والابتزاز والمشاركة فيه… بعدما أوقفتهم عناصر الشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية بأزرو يوم الخميس 14ابريل2022 متلبسين بابتزاز واستلامهم مبلغا ماليا من أم فتاة جرى تهجيرها بطريقة غير مشروعة إلى إحدى الدول الأوروبية بغرض استغلالها في أفعال الدعارة.

وتأتي هذه الحملات في إطار الجهود المكثفة والمتواصلة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني من خلال تنسيق المصالح الامنية المحلية تحت المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني لمكافحة شبكات التهجير السري والاتجار بالبشر.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: