رفع الأسعار يدفع بالمواطنين الى اعتصام أمام منزل رئيس الحكومة..قياس الخير علينا

0

site/groupebziouiholding

ريحانة برس – محمد عبيد

أمام ارتفاع اسعار المعيشة واستفحال القدرة الشرائية،اضطر عشرات المحتجين، الجمعة الأخير (11فبراير 2022)، الى الاعتصام أمام منزل رئيس الحكومة اللبناني “نجيب ميقاتي” في منطقة الميناء بمدينة طرابلس شمالي لبنان، وذلك اعتراضا منهم على الأوضاع المعيشية المتردية وعلى الموازنة العامة التي أقرتها الحكومة قبل يوم من هذه المحطة (الخميس10فبراير2022).

وبحسب مصدر إعلامي، فلقد أبدى المعتصمون اعتراضهم على تصريحات ميقاتي، التي تحدث فيها عن رفع الأسعار ولمح لفرض الضرائب.

وردد المعتصمون في الاعتصام هتافات تطالب ميقاتي بـ”تحمل أوجاع الناس والبحث عن حلول للأزمة المالية بعيدا عن الضرائب التي تطالهم وترفع كلفة الاتصالات والماء والكهرباء”.

وكان ميقاتي قد قال من القصر الجمهوري، الخميس: “أقول للمواطنين، لم يعد بإمكاننا أن نقدم كهرباء من دون مقابل ومياه من دون مقابل واتصالات من دون مقابل، لأنه لا توجد أموال في الدولة”.

وأضاف: “أقول أيضا للمواطنين الذين يتحدثون عن أموالهم المحتجزة في المصارف: علينا أن نتحمل بعضنا البعض”.

واوضح التقرير الصحفي، بأن تصريحات ميقاتي أغضبت الشارع اللبناني والرأي العام، بسبب ما اعتبره ناشطون “تسطيحا لمعاناة اللبنانيين”.

ونقل نفس المصدر، بأن منتقدين عبروا على مواقع التواصل الاجتماعي عن استيايهم وتذمرهم من هذه الزيادات، وقالوا إن “ميقاتي من أغنى الشخصيات اللبنانية ويملك ثروة تقدر بنحو 3 مليارات دولار، كيف يريدنا أن نتحمل والمواطن لا يقوى على تأمين لقمة عيشه؟”.

واتهم آخرون رئيس الوزراء بأنه “تعمد الخروج بهذه التصريحات باعتبارها مقدمة لفرض ضرائب ولزيادة تعرفة الكهرباء والاتصالات وباقي الخدمات”.

ولفت بعض المستخدمين إلى أن “الكهرباء غير متوفرة أصلا في لبنان، والاتصالات هي الأغلى في العالم، وتصريحات رئيس الوزراء غير دقيقة ولا تعكس الواقع الحقيقي للناس”.

(@) المصدر: سكاي نيوز عربية

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: