وكيل الملك بالجديدة يسقط الفعل الجرمي عن شخص رغم اعترافه بالمنسوب إليه

0

site/groupebziouiholding

ريحانة برس – الجديدة

أصدر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالجديدة قرارا في الشكاية عدد 2021/3101/2661 والمتعلقة بجريمة عدم تنفيذ عقد وهي الجريمة التي نص عليها الفصل 551 من القانون الجنائي بشكل صريح ولا لبس فيه، وعاقب عليها مقترفها ب6 أشهر حبسا نافذا، إلا أن قرار وكيل الملك صدم المشتكية مستغربة حفظ قضيتها، رغم اعترافات المشتكى به التي صرح من خلالها أنه تسلم مبالغ مالية من المشتكية من أجل إنجاز عمل تم امتنع عن القيام بذلك كما امتنع عن رد المبالغ المالية لصاحبتها.

وفي تفاصيل القضية قدم المشتكى به نفسه لضحيته أنه يمارس مهنة الحدادة وعرض عليها القيام بصنع باب حديدي بمبلغ يقارب ألفين وخمس مائة درهم، فتسلم منها ألفين درهم تم اختفى عن الأنظار وفي اتصالات هاتفية من الضحية تطالبه بالقيام بالعمل المتفق عليه،كما يرد عليها بالسب والقذف وأنه لن تنال منه شيئا لعلاقاته النافذة بمسؤولين بالجديدة.

ومن خلال بحث الضحية عن مسكنه من أجل مطالبة عائلته برد مبالغها المالية التي تسلمها منها أو القيام بالعمل المطلوب منه تبين لها أنه متخصص في النصب على النساء بهذه الطريقة .

وحسب تصريحات والدته للضحية فإن المحظوظ الذي حفظ وكيل الملك شكايته،دائم القيام بهذا الفعل الجرمي في حق النساء اللواتي ينتقيهن من بين الوافدات الجدد على المدينة واللواتي يقتنين الشق السكنية،حديثا ويكونون في حاجة لبعض الإصلاحات والتغييرات يقدم نفسه لهن على أساس أنه مهني وصانع ويتسلم منهن مبالغ مالية تم يختفي عن الأنظار وكلما طالبنه بمبالغهن المالية أو القيام بالعمل المتفق عليه يواجههن بالسب والقذف.

وحسب محاضر الشرطة بالجديدة فإن المشتكى به اعترف تلقائيا بالأفعال المنسوبة إليه،والتي تطابقت وتصريحات الضحية إلا أن وكيل الملك قرر حفظ الشكاية ليفسح له المجال لمواصل النصب على الضحايا بهذه الطريقة بعدما لم تتم متابعته على الأفعال الجرمية المقترفة والصريحة حسب مقتضيات القانون الجنائي في فصله 551 من “ق.ج”

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: