قلة الجماع تتسبب في انهيار الحضارة البشرية..نداء احد اغنياء العالم :”ايها الناس، أنجبوا المزيد من الأطفال”

0

site/groupebziouiholding

ريحانة برس – محمد عبيد

خلف تصريح قدمه مؤخرا الرئيس التنفيذي لشركة تسلا “إلون ماسك” بشان مستقبل الحياة البشرية أمام قلة الإنجاب، الكثير من الجدل، مبرزا بأن العالم اليوم أصبح لا يوجد فيه ما يكفي من البشر.

فلقد أبدى أحد أغنى الأغنياء في العالم، في أحدث التصريحات الصحفية، امتعاضه على ما يبدو من عدد البشر أو نسبة الإنجاب. وحذر من انخفاض عدد المواليد حول العالم، داعيا الناس لإنجاب المزيد من الأطفال، معتبرا أن التوقف عن الإنجاب هو أكبر تهديد يواجه البشرية.

إلى ذلك، اعتبر الأب لـ 6 أطفال (توفي أحدهم سابقاً ) والطامح لإنجاب المزيد، في مقابلة قبل أيام مع “وول ستريت جورنال” أنه “لا يوجد عدد كاف من الناس”.

كما رأى ملياردير التكنولوجيا أن معدلات المواليد المنخفضة والمتناقصة بشكل متسارع، تشكل “واحدة من أكبر المخاطر على الحضارة البشرية”.

وأضاف أن “العديد من الأشخاص الأذكياء يعتقدون أن هناك عددًا كبيرًا جدًا من الناس حول العالم وأن عدد السكان خرج عن نطاق السيطرة، إلا أن هذا عكس الواقع تماما”. وقال “تذكروا كلماتي هذه، إذا لم ينجب الناس المزيد من الأطفال، فسوف تنهار الحضارة”.

أما عندما سُئل عما إذا كان هذا سبب إنجابه 6 أطفال، فأكد أنه يحاول أن يكون قدوة حسنة، مضيفًا أنه يتعين عليه تطبيق ما يعظ به!

يذكر أن عددا من المحللين والإحصاءات أيضا، أظهرت مؤخرا أن بعض المجتمعات تتجه إلى “عدم إنجاب الأطفال” لعدة أسباب، منها اقتصادية ومعيشية، وبيئية أيضا.

كما بينت بعض الدراسات تأثير التغير المناخي على معدلات الخصوبة لدى الرجال والنساء عامة!

وجاءت هذه التصريحات من إيلون ماسك الرئيس التنفيذى لشركة “سبيس إكس” و”تسلا” لتعبر عن معارضته لسياسات السيطرة على الزيادة السكانية عالميا، وتزامنت تصريحات “إيلون” مع دراسة كشفت أن كل طفل يولد الآن يؤثر سلبا على الاحتباس الحرارى.

يشار ايضا إلى إيلون كشف عن استعداد شركته Neuralink لبدء زرع الشرائح فى البشر عام 2022 لتسجيل وتحفيز نشاط الدماغ فى وقت واحد بغرض الحلول الطبية لعلاج إصابات الحبل الشوكى والاضطرابات العصبية.

كما كشف “إيلون” أن شركته تعمل بشكل جيد مع القرود، وتحرز تقدما فى الاختبارات للتأكد من سلامة الشرائح وإمكانية إزالتها بأمان، وأعرب عن أمله فى أن يكون لديهم أول التجارب البشرية لمن يعانون من إصابات النخاع الشوكى بعد موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: