العرب اللندنية : الجزائر تفتعل هجوماً عسكرياً وهمياً لتهيئة مناخ الحرب مع المغرب”

0

عبد الوفي العلام – ريحانة برس

ناقشت عدة  صحف عربية بنسختيها الورقية والإلكترونية تأزم العلاقات بين المغرب والجزائر خصوصاً بعد إلغاء الجزائر العقد الخاص بنقل الغاز لإسبانيا عبر المغرب.

 فقد قالت صحيفة “العرب” اللندنية إن “الجزائر تفتعل هجوما عسكريا وهمياً لتهيئة مناخ الحرب مع المغرب حيث ترى أن “النفي الموريتاني يجرد البيان الجزائري من أي مصداقية .

وتنتقد صحف أخرى ما أسمته  “التهديد المباشر” للمغرب من قبل الجزائر، وتقول إن “هذا يعني أن العلاقات بين البلدين دخلت مرحلة مختلفة وحرجة جدا”.وتتهم الجزائر بأنها “تتحين الفرص للتصعيد وربما لتفجير أزمة إنسانية وأمنية في المنطقة”.

كما تقول إن الرواية الجزائرية باتهام المغرب بالهجوم “دليل آخر جديد على أن الطعنة العسكرية هناك تبحث بحثا عن شماعة تعلق عليها انتكاساتها الداخلية وتعثراتها في مختلف المجالات”.

من جانبه فقد صرح المغرب في عدة مواطن بالقول “لا نريد في المغرب بتاتا الدخول في صراع عسكري مع الجزائر، ليس لأننا نخاف الحرب وتبعاتها، وإنما لأننا ندرك جيدا أنه لا مصلحة لأي طرف كان في هذا التصعيد، وأن المنطقة في حاجة إلى المزيد من أجواء السلم والاستقرار”.

محذرا السلطات الحاكمة في الجزائر أن “ذلك لا يعني أنها (المغرب) ستقف مكتوفة الأيدي أمام مجانين الجزائر، وما عليهم إلا أن يجربوا ذلك وسيجدون الرد السريع والقاسي”.

وأشارت “القدس العربي” اللندنية في افتتاحيتها إلى “التصعيد الجزائري غير المسبوق، والمتزامن مع التصعيد مع فرنسا، بضرورات تثبيت أركان النظام الجزائري الجديد من خلال رفع وثيرة الصراعات الخارجية لإسكات التحديات الداخلية”.

حيث يرى خيرالله في “العرب” اللندنية أن “النظام الجزائري يؤكّد عمق أزمته الداخليّة التي يحاول الهرب منها من جهة واعتقاده بأن التصعيد، لأسباب واهية مع المغرب، سيخرجه من هذه الأزمة من جهة أخرى”.

ويقول إن “النظام الجزائري يدور في حلقة مقفلة لا يستطيع الخروج منها”.

ويضيف: “المهم بالنسبة إلى النظام الجزائري إيذاء المغرب… حتّى لو كان ذلك يعني إلحاق أذى بالجزائر نفسها في الوقت ذاته. يضحك النظام الجزائري في النهاية على نفسه وعلى الجزائريين ويكشف كلّ يوم أكثر، كم هو أسير عقدة المغرب والتجربة المغربيّة”.

ومن وجهة نظره، فإن “التصعيد مع المغرب لن يأخذ الجزائر إلى أي مكان. على العكس من ذلك، سيأخذ الجزائر إلى المزيد من العزلة في المنطقة والعالم”.

ويقول إن “من حسن الحظ أنّ المغرب كان متحسّبا لما يمكن أن تقدم عليه الجزائر، لذلك وضع منذ سنوات خططا للحصول على بديل من الغاز الجزائري عبر علاقات مع دول عدّة”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: