رئيس حركة “حمس” الجزائرية : لعنة فلسطين تصيب العثماني

0

ريحانة برس – الرباط

كتب عبد الرزاق مقري، رئيس حركة “مجتمع السلم” الجزائرية مباشرة بعد هزيمة حزب العدالة والتنمية معلقا في تغريدة عبر صفحته الرسمية على موقع “تويتر”، قائلا : “العبرة لعنة فلسطين تصيب العثماني والعدالة والتنمية في المغرب، عبرة لمن يريد أن يعتبر، اللهم لا شماتة! عبرة للانبطاحين من الإسلاميين، أو أي قوة سياسية، لما يحدث لهم حينما يعتقدون أنهم بالتنازلات عن مبادئهم ستحتضنهم الأنظمة الفاسدة العميلة، وأن الغرب سيقبلهم”.

جاءت هذه التغريدة مباسرة بعد فشل وخزيمة الحزب الإسلامي في الانتخابات الأخيرة، الذي اعتبر فيها أن سبب هزيمة العدالة والتنمية هي التطبيع مع الكيان الإسرائيلي الذي شارك فيه الحزب وأشرف على التوقيع معه.

حركة مجتمع السلم أحد الأحزاب الكبيرة في الجزائر شعاره: العلم والعدل والعمل، تأسست هذه الحركة سنة 1990 أسسها الشيخ محفوظ نحناح تحت اسم حركة المجتمع الإسلامي، شارك الحزب في جميع الاستحقاقات السياسية التي جرت في الجزائر، شكل في الفترة الممتدة من سنة 2004 إلى غاية جانفي 2012 مع حزبي التجمع الوطني الديمقراطي وجبهة التحرير الوطني ما كان يسمى بالتحالف الرئاسي، وتكتل مؤخرا مع حركة النهضة الجزائرية وحركة الإصلاح الوطني فيما سمي بتكتل الجزائر الخضراء.

اختارت حركة “مجتمع السلم” (أكبر حزب اسلامي في الجزائر) البقاء في موقع المعارضة وعدم دخول حكومة الرئيس عبد المجيد تبون، في خطوة قال رئيسها إنها تأكيد على رفض تكرار تجربة سابقة بالتواجد داخل الحكومة دون شراكة حقيقية في الحكم.

وأعلنت الحركة، الثلاثاء، عقب اجتماع طارئ لمجلس الشورى، أنها لن تكون جزءا من الحكومة الجاري تشكيلها في ضوء نتائج الانتخابات النيابية الأخيرة.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: