عباس يوافق على مساعدة الاحتلال الإسرائيلي بالبحث عن الأسرى الفلسطينيين الستة

0

ريحانة برس  – الرباط

نشرت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، صباح اليوم الجمعة، نقلًا عن مصدر قيادي في السلطة الفلسطينية قوله أن كبار مسؤولي فتح والأمن في السلطة الفلسطينية وافقوا على مساعدة الاحتلال الإسرائيل في البحث عن الأسرى الفلسطينيين الستة الذي فروا من سجن “جلبوع” الإسرائيلي فجر الإثنين.

وبحسب المصدر، تم التوصل إلى الاتفاق بعد مشاورات أجراها الجانب الفلسطيني يوم الأربعاء بهدف إنهاء الملف الذي يثير قلق دولة الاحتلال بشأن تطوراته التي لا تخدم مصلحة الكيان، ولا مصلحة عباس أبو مازن الذي يريد تهدئة الوضع في رام الله.

وأشارت الصحيفة إلى أن “نقاشاً دار أوّل من أمس بين مسؤولين في ’اللجنة المركزية لحركة فتح’، ومسؤولين أمنيين في السلطة الفلسطينية، أفضى إلى التوافق على مساعدة الكيان الإسرائيلي في الوصول إلى الأسرى، من أجل إنهاء هذا الملف الذي يُخشى تطوّره شعبياً وميدانياً، بما لا يخدم موقف رام الله، الساعية إلى تهدئة الوضع لاستكمال مشروع ’السلام الاقتصادي’ الذي انطلق أخيراً”.

وبحسب الصحيفة اللبنانية فإن موافقة  أبو مازن على مساعدة إسرائيل في البحث عن الفارين “كانت مشروطة بعدم تصفيتهم، وأن يُكتفى باعتقالهم، بالإضافة إلى تهدئة الأوضاع في سجون الاحالال “.

وعززت شرطة الاحتلال الإسرائيلي من تواجدها في الأحياء الشرقية من مدينة القدس، والبلدة القديمة، وفي محيط الحرم القدسي الشريف تمهيدا لصلاة الجمعة خشية من وقوع مواجهات، وذلك في اعقاب دعوة بعض الحركات الفلسطينية الى يوم غضب.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: