محكمة جرائم الحرب تستأنف جلسات المحاكمة للعقل المدبر لأحداث 11 سبتمبر

0

ريحانة برس – وكالات

بعد عشرين عامة من أحداث 11 من سبتمبر استأنفت جلسات الاستماع للعقل المدبّر للهجمات “خالد شيخ محمد” وأربعة أشخاص آخرين اليوم الثلاثاء،

واعتقل خالد شيخ محمد مع باقي المتهمين في سجن “الحرب على الإرهاب” في قاعدة الولايات المتحدة البحرية في غوانتانامو في كوبا منذ 15 عاما. وسيمثل أمام محكمة عسكرية في السجن لأول مرة منذ مطلع العام 2019.

وبعد تعليق الجلسات لمدة 17 شهرا بسبب وباء كوفيد، يرجّح أن تستأنف الإجراءات من حيث انتهت، وسط محاولات هيئة الدفاع لاستبعاد معظم الأدلة التي قدّمتها الحكومة باعتبارها أخذت بالتعذيب الذي تعرّض له المتّهمون على أيدي وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي أيه)

ويشير المحامون إلى أنه إضافة إلى ذلك، هناك آثار تراكمية لـ15 سنة قضوها في ظروف عزل قاسية منذ وصلوا. وسيمثلون في قاعة محكمة عسكرية تخضع لإجراءات أمنية مشددة جدا محاطة بأسلاك شائكة، كل مع فريق الدفاع عنه.

وسيحضر الجلسات أفراد عائلات عدد من الأشخاص الذين اتّهموا بقتلهم قبل عقدين وعددهم 2976، إلى جانب مجموعة كبيرة من الصحافيين في حدث يتزامن مع إحياء الذكرى السبت.

ومن المرجع أن يحكم على هؤلاء الخمسة عقوبة الإعدام بتهم القتل والإرهاب أمام محكمة جرائم الحرب ويمثلهم محامون عيّنهم الجيش إضافة إلى آخرين يدافعون عنهم مجانا من القطاع الخاص ومنظمات غير حكومية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: