رئيس الرابطة لحقوق الإنسان يخوض إضرابا مفتوحا عن الطعام

0

القنيطرة – ريحانة برس

بعد استحضار كل ظروف الاعتقال و المتابعة و امام حكم ب8 اشهر نافذة و غرامة 500 و تعويض 5000 درهم و امام غياب الشروط الموضوعية للمحاكمة العادلة عبر :

1- حرماني من الاستماع للعديد من الشهود الذين حضرو اليوم التكريمي (8مارس 2021 )

2- حرماني من السراح المؤقت رغم توفري على كافة ضمانات الحضور الشيئ الذي يفند ان الاعتقال الاحتياطي إجراء استثنائي

3- تجاهل القرص المدمج والصور العديلة اللذان يفندان محاضر الضابطة القضائية والمحضر الكيدي لقائد المقاطعة الادارية الثانية بالقنيطرة والذي كان أيضا يتناقض مع محاضر الضابطة القضائية بالقنيطرة

4 – رفض جل ملتمسات هيئة الدفاع

إذا فقد تأكد أن المحاكمة من أساسها كانت مبنية على تضييق وخنق حرية الرأي والتعبير كذلك كإشارة إلى استمرار التراجعات الحقوقية بالمغرب وخرق سائر الالتزامات المغربية الدولية التعاقدية وغير التعاقدية.

لكل ما سبق فقد قررت خوض إضراب مفتوح عن الطعام ابتداءا من يوم الأربعاء 27 ماي 2021 وذلك من أجل:

– التنديد باستمرار الاعتقال السياسي والاعتقال على خلفية الرأي والتعبير وعلى خلفية نضالي ضد كافة الانتهاكات المرتبطة بالحقوق الاقتصادية والإجتماعية وكذلك المدنية والسياسية

– التأكيد على استغلال (وباء كورونا) من أجل تصفية الحساب من طرف العديد من الجهات مع الأصوات الحقوقية المزعجة كما لا يفوتني أن أعبر عن مواقفي المبدئية التالية:

– تضامني مع كافة معتقلي حرية الرأي والتعبير والاحتجاج السلمي وكل المعتقلين السياسيين بالمغرب.

– إدانتي للهجمة الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني مع تقديم عزائي لكافة شهداء الشعب الفلسطيني .

وبالمناسبة أدعو :

– الدولة المغربية إلى مراجعة سياستها الحقوقية والتي لا تؤدي إلا إلى مزيد من الاحتقان وتوسيع الهوة بين الدولة والمجتمع

– الهيئات الحقوقية والديمقراطية إلى توسيع دائرة التضامن وإلى تكوين جبهة حقوقية لمواجهة هذه الردة الحقوقية .

وفي الأخير أعلنها معركة من أجل الكرامة والاستشهاد

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: