هيومن رايتش تتهم أمريكا بقتل المسلمين في بلادها

0

للمزيد من المعلومات ومشاهدة كل الصور المرجو الضغط على هذه الصورة

قالت كلّ من هيومن رايتس ووتش ومعهد حقوق الإنسان التابع لقسم القانون بجامعة كولومبيا، في تقرير أصدراه اليوم، إن وزارة العدل الأمريكية ومكتب التحقيقات

قالت كلّ من هيومن رايتس ووتش ومعهد حقوق الإنسان التابع لقسم القانون بجامعة كولومبيا، في تقرير أصدراه اليوم، إن وزارة العدل الأمريكية ومكتب التحقيقات الفيدرالي قاما باستهداف مسلمين أمريكيين في “عمليات مخادعة” لمكافحة الإرهاب بسبب هويتهم الدينية والعرقية.

 

 يُذكر أن الكثير من القضايا المتعلقة بالإرهاب، التي تمت في المحاكم الاتحادية منذ سبتمبر 2001، والتي يفوق عددها 500 قضية، تسببت في تنفير مجتمعات محلية قادرة على تقديم المساعدة في منع الإرهاب.

يتناول التقريروهم العدالة وانتهاكات حقوق الإنسان في محاكمات الإرهاب في الولايات المتحدة”، الذي صدر في 214 صفحة، قضايا إرهاب على المستوى الفيدرالي من بداية التحقيقات وحتى إصدار الأحكام، وظروف الحبس في مرحلة ما بعد الإدانة، كما يوثق التقرير الثمن الإنساني الباهظ لبعض الأعمال المتعلقة بمكافحة الإرهاب، مثل العمليات المخادعة ذات الطابع العدواني جدا والإجراءات التقليدية غير الضرورية أثناء الحبس.
قالت “أندريا براسو”نائب مدير مكتب “هيومن رايتش ووتش”” في واشنطن وأحد محرّري التقرير: “قيل للأمريكيين إن حكومتهم توفر لهم الأمن بمنع الإرهاب ومحاكمته في الولايات المتحدة، ولكن إذا دققنا النظر، سنلاحظ أنه ما كان للعديد من الأشخاص أن يرتكبوا جرائم إذا لم يلقوا تشجيعًا ودفعًا، وأحيانا تمويلا، من المكلفين بإنفاذ القانون“. 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.