طفل قاصر يتعرض للتعديب في مخفر شرطة حي الرحمة

0

للمزيد من المعلومات ومشاهدة كل الصور المرجو الضغط على هذه الصورة

تعرض طفل قاصر يبلغ من العمر 14 سنة للتعذيب والضرب المبرح على مستوى الرأس من طرف شرطة حي الرحمة في مقرها بحي الرحمة عندما كان محتجزا بسبب شجار وقع بينه

ريحانة برس / سلا – 

تعرض طفل قاصر يبلغ من العمر 14 سنة للتعذيب والضرب المبرح على مستوى الرأس من طرف شرطة حي الرحمة في مقرها بحي الرحمة عندما كان محتجزا بسبب شجار وقع بينه وبين أحد الأفراد، وتم تعليق يديه بالأصفاد على شباك الدائرة الأمنية أمام أنظار الناس، حيث خلف هذا الضرب عدة جروح وكدمات على مستوى الرأس والعين والأنف ناهيك عن الإهانة والسب والشتم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.