الشبكة المغربية للنهوض بالقطاع السمعي البصري تنظم وقفة احتجاجية أمام وزارة الاتصال

0

للمزيد من المعلومات ومشاهدة كل الصور المرجو الضغط على هذه الصورة

على خلفية الخلافات المفتعلة والمستعصية بين بعض مكونات القطاع السمعي البصري وجهات حكومية ، والتي تتحكم فيها المصالح الشخصية من جهة ومنطق التحدي بين المسؤولين

على خلفية الخلافات المفتعلة والمستعصية بين بعض مكونات القطاع السمعي البصري وجهات حكومية ، والتي تتحكم فيها المصالح الشخصية من جهة ومنطق التحدي بين المسؤولين من موقع مسؤولياتهم من جهة أخرى.

وعلى إثر موجة الاستياء العميق الذي خلفته البرمجة التلفزية لمختلف قنواتنا الوطنية وبخاصة منها تلك المتعلقة بشهر رمضان 2014 ، وذلك لدى الفنانين والمبدعين ومهنيي القطاع السمعي البصري والمشاهدين والمتلقين بصفة عامة ،

وعلى خلفية ما أثير من جدل حول موضوع تذبير الصفقات العمومية المتعلقة بالإنتاج السمعي البصري وما خلفه من استياء وتدمر لدى السواد الأعظم من المنتجين والمهنيين العاملين بالميدان نتيجة عدم تنزيل المقتضيات التي جاء بها دفتر التحملات واحترامها . 

ودفاعا عن القطاع السمعي البصري ضد كل هيمنة واحتكار تكرس اقتصاد  الريع ، وباعتبار هذا القطاع رافعة أساسية من رافعات التنمية وآلية لتصدير وتسويق وجه البلاد من خلال فنونها وثقافاتها ووعي مواطنيها من جهة ، ودعمها في تشغيل أعداد هائلة من الشباب  ( فنانين وكتاب وسيناريست وتقنيين ومخرجين ومهنيين ومنتجين وغيرهم).

                         تعلن الشبكة المغربية للنهوض بالقطاع السمعي البصري

عن عزمها على تنظيم وقفة احتجاجية تعبر فيها بشكل حضاري وديمقراطي عن استيائها العميق لما وصل إليه المشهد السمعي البصري ببلادنا ، وذلك يوم الثلاثاء 22 يوليوز 2014 ، أمام مدخل وزارة الاتصال ، ابتداء من الثانية الى غاية الثالثة بعد الزوال . 

والدعوة موجهة لكافة الفنانين والمبدعين والمهنيين في القطاع السمعي البصري والإعلاميين والصحافيين وكل الغيورين على هذا البلد .  

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.