جبهة “النصرة” تهاجم إعلان “الدولة الإسلامية في العراق والشام” للخلافة

0

للمزيد من المعلومات ومشاهدة كل الصور المرجو الضغط على هذه الصورة

شن المسؤول الشرعي لتنظيم “جبهة النصرة”، المعروف بـ”أبو مارية القحطاني” هجوما شديدا على إعلان الناطق باسم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” عن تأسيس

شن المسؤول الشرعي لتنظيم “جبهة النصرة”، المعروف بـ”أبو مارية القحطانيهجوما شديدا على إعلان الناطق باسم “الدولة الإسلامية في العراق والشامعن تأسيس الخلافة الإسلامية، ومبايعة “أبو بكر البغدادي” خليفة للمسلمين، بحسب تسجيل نشر على “يوتيوب” مساء الأحد. وقال القحطاني في تغريدات له على صفحته بموقع “تويتر”، إن “إعلان الخلافة الوهمية الآن سببه السكوت عن الدولة الوهمية، وصمت كثير من طلبة العلم والقادة، مما جعل “الدواعش” ينتقلون من هوس الدولة إلى هوس الخلافة“. وأضاف القحطاني أن سبب ذلك هو من”اتخذ الحياد الأجوف”، موضحا أن “بداية البدعة كبداية الأمراض، إن لم تتم معالجتها بالدواء الشافي، فإنها ستنتشر وتكبر وحينها يترتب عليها الكثير“. وزاد القحطاني قائلا إن “بدعة الدواعش كانت بدعة دولة وإمام، ثم صارت اليوم بدعة صلعاء قرعاء، فازداد هوسهم فأعلنوا خلافتهم”، ثم تساءل: “أين موقف القادة وطلبة العلم مما يجري؟”. وقال “إن صنم الحزبية المقيتة؛ ما يسمى بإخوة المنهج يمنع كثيرا من القادة وطلبة العلم عن قول كلمة الحق بوجه الغلاة، ولكن الأمة لن تسامح من يداهن على حساب الدماء”، متسائلا “فمن أحل لهم دماء المسلمين الأبرياء وحرم دماء كلاب أهل النار؟”. ولم يتوقف القحطاني عند ذلك، بل أضاف قائلا “ولا بد علينا أن نستخدم معول إبراهيم بهدم صنم الغلاة كما عملنا مع الطغاة، وهما وجهان لعملة واحدة في الجرم والاستبداد.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.