تحالف أمريكي مع بشار الأسد بسبب “داعش”

0

للمزيد من المعلومات ومشاهدة كل الصور المرجو الضغط على هذه الصورة

قالت صحيفة “جارديان” إن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” جعل نظام بشار الأسد في سوريا حليفا للولايات المتحدة الأمريكية. وأوضحت الصحيفة

قالت صحيفة “جارديان” إن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “داعش” جعل نظام بشار الأسد في سوريا حليفا للولايات المتحدة الأمريكية. 
وأوضحت الصحيفة أن القصف الجوي السوري على بعض مواقع “داعش” على الحدود السورية – العراقية مؤخرا يضع نظام الرئيس السوري بشار اﻷسد في خندق الوﻻيات المتحدة وبريطانيا وإيران والحكومة العراقية في مواجهة داعش. 
ورأت الصحيفة أن فشل الغرب في التدخل بقوة في سوريا يؤكد حقيقة عدم وجود بديل أحسن للأسد، ﻷن داعش والجماعات الجهادية يمكنها استغلال ضعف أو الإطاحة باﻷسد، وليست هذه القوى هي التي يفضلها الغرب. 
وأشارت إلى أنه ليس هناك شك في أن اﻷسد لعب على مسألة “التشدد” كجزء من استراتيجية البقاء، يعرض نفسه فيها أمام العالم أنه رئيس معتدل وعلماني يشن حربا على الإرهاب، وفي هذا الصدد تعتبر الغارات الجوية السورية على تنظيم داعش هي جزء من محاولة اﻷسد لتسويق نفسه بأنه أفضل البدائل المتاحة، بحسب الصحيفة. 
واختتمت الصحيفة بالقول إنه مع التطورات اﻷخيرة من جانب سوريا في محاربة داعش، يمكن للوﻻيات المتحدة اﻷمريكية والمملكة المتحدة وإيران تضميد جراح العراق بطريقة تخدم كافة اﻷطراف المشاركة، وفي النهاية لن يعتبر اﻷسد زعيما صاحب مبادئ ومناهضا للاستعمارية، ولن تختار واشنطن ولندن حلفائهما وشركائهما على أساس المبادئ الإنسانية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.