0

محمد امين اعليشن – ريحانة برس

أصدر الاتحاد الكونغولي لكرة القدم، مساء اليوم الاثنين، بلاغا استنكاريا يشجب فيه الأحداث التي وقعت عقب نهاية مباراة المنتخب المغربي أمام “الفهود”، أمس، لحساب الجولة الثانية من دور مجموعات كأس أمم إفريقيا (1-1).

وفي الوقت الذي لم تنشر فيه الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أي بلاغ توضيحي للحالة المذكورة، اختار الاتحاد الكونغولي، في بلاغه، تبني رواية عميد منتخبه، تشانسيل مبيمبا، بكونه تعرض لإساءة عنصرية من الناخب الوطني وليد الركراكي، بعد نهاية المواجهة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.