البرلمان:فلوس زعطوط عليهم حلال، وعلى الشعب حرام

0

للمزيد من المعلومات ومشاهدة كل الصور المرجو الضغط على هذه الصورة

ريحانة برس –  محمد عبيد

كشفت عقليات بالبرلمان عن استلذاذها بأموال الشعب والتمتع بها لأغراضها الشخصية… ذلك حين تم رفض برمجة نقطة مناقشة الأسعار التي تكتوي بها جيوب المواطنين التي تضررت بسبب ارتفاع اثمان الخضروات والفواكه في الأسواق.

وأضافت المصادر أن عددا من النواب البرلمانيين عبروا عن رفضهم للبرمجة التي وضعها المجلس، لأنها لا تواكب التطورات والمستجدات التي يعرفها المجتمع خاصة فيما يتعلق بارتفاع أسعار المحروقات التي فاقت كل التوقعات، مما تسبب في أضرار كبيرة للمواطنين وزاد في ارتفاع ثمن الخضروات والفواكه في الأسوا…

فضلا عن موضوع أسعار المحروقات..

في حين تكشف الوقائع عن شد الرحال لعدد مهم من نواب (الأمة) إلى الديار السعودية لأداء مناسك العمرة.

وتاتي زيارة برلمانيينا للكعبة المحرمة في وقت يعلق فيه المغاربة آمالا كبيرة على اجتماع برلماني مع الحكومة خلال شهر ابريل الجاري لمساءلتها حول “الارتفاعات المتتالية لأسعار البنزين”, وإجراءاتها للخروج من عنق الزجاجة، إلا أن مجلس النواب اعلن تأجيل الاجتماع “إلى أجل غير مسمى”؟!!!

وقد كشف فراغ الكراسي داخل القبة المجلسين (البرلمان والاستشاري) سر هذا التماطل وكأن الحج سيعفيهم من الذنوب ما تقدم منها وما تأخر، وليكشف هذا السلوك إهانة البرلمانيين للشعب وللمؤسسة التشريعية…

إن ما تشهده البلاد في هذه الظرفية الصعبة جدا يقتضي اجتماعا عاجلا لمدارسة نقطة جد هامة، وهي ارتفاع أسعار المواد لأساسية والمحروقات.. وهذه هي “الحج” لمن أراد سبيلا إلى التوبة والمغفرة مع الله.. الا أن واقع الامور انعكس على النيات وما تحمله من سلب، في ظل اختفائهم في لحظة دقيقة تتسم بظروف اقتصادية واجتماعية صعبة، وفي الوقت الذي يعاني فيه الشعب من الأزمات والويلات المتتالية، وفي الوقت الذي ترتفع فيه تكاليف المعيشة بقوة، تركوا هذا الشعب يواجه مصيره وحده”.

لن نستعرض أرقام التعويضات الخيالية والمعاشات والامتيازات التي يتمتع بها “نوامنا”!.. عفوا نوابنا المحترمون… ولن نناقش ما تكلفه ميزانية الدولة في تنقلات البرلمانيين والمستشارين خارج المملكة وتعويضاتهم سواء بموجب حق أو بدونه شرعا، والتي تكلف الكثير ونكتفي بإثارة هذا الرقم الخاص بالتنقلات داخل المملكة وتعويضات المستشارين التي خصص لها حوالي 300 مليون سنتيم لها… فكم تكلف الزيارة المشبوهة لبيت الله الحرام بالمقابل تكون أموال محرمة على الشعب؟!!!

صدق اقوالل الله تعالى في نوابنا المحترمين:

* لَن تَنفَعَكُمْ أَرْحَامُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُمْ ۚ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَفْصِلُ بَيْنَكُمْ…(الاية3 من سورة الممتحنة).

* وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ…(الآية 265 من سورة البقرة)

*والله بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِير…(وردت 6 مرات في القران الكريم).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.