وفاة سيلفيو برلسكوني..الزعيم الذي هيمن على الساحة السياسية وعالم الرياضة والإعلام

0

ريحانة برس – الرباط

توفي رئيس الحكومة السابق سيلفيو برلسكوني الاثنين عن 86 عاما إثر صراع مع مرض السرطان.

وكان رئيسا للوزراء ثلاث مرات بين عامي 1994 و2011 وعضوا في مجلس الشيوخ ورئيسا لحزبه اليميني “فورتسا إيطاليا”.

ضريح رخامي مستوحى من الفراعنة ليدفن فيه؟

وأدخل قطب الإعلام والسيناتور الأربعاء إلى وحدة أمراض القلب في مستشفى سان رافاييلي في ميلانو، إثر مشاكل في الجهاز التنفسي وشريكا في الحكومة الائتلافية التي ترأسها اليمينية المتطرّفة جورجيا ميلوني.

شخصية استثنائية وأب لخمسة أطفال من زواجين، وجد برلسكوني صديقة جديدة في 2020 هي مارتا فاسينا عارضة الأزياء السابقة التي تصغره بـ53 عاما والنائبة عن حزبه “فورتسا إيطاليا”.

وقد بنى ضريحا رخاميا مستوحى من الفراعنة في منزله في أركوري قرب ميلانو ليدفن فيه أفراد عائلته وأصدقائه عند وفاتهم.

من أشهر رؤساء أندية كرة القدم الإيطالية

يُعد برلسكوني من أشهر رؤساء أندية كرة القدم الإيطالية على مرّ التاريخ، بعد أن قاد فريق ميلان إلى المجد المحلي والقاري في ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي.

وأجرى صفقات لا تنسى في الفريق الأحمر والأسود، خصوصا الثلاثي الهولندي ماركو فان باستن، رود خوليت وفرانك ريكارد. وتعاقد مع المدرب أريغو ساكي الذي صنع ثورة فنية في تكتيك كرة القدم، بالإضافة إلى المدرب الفذ فابيو كابيلو.

لعب دورا كبيرا في إنقاذ ميلان من الإفلاس عام 1986 عندما أصبح مالكا للنادي حتى 2007. خلال 31 سنة في ملكية النادي، حصد برلسكوني 29 لقبا بينها خمسة في دوري أبطال أوروبا و8 في الدوري الإيطالي.

فضيحة “روبيغيت” والسهرات الشهيرة مع شابات لقاء أموال

وعاد إلى دوري الدرجة الأولى من بوابة المتواضع مونتسا الذي اشتراه عام 2018، فاحتل المركز الحادي عشر في الموسم المنصرم.

برأته محكمة في ميلانو في شباط/فبراير الماضي من تهمة دفع رشوة لشهود للكذب بشأن حفلاته الصاخبة سيئة السمعة التي عرفت باسم “بونغا بونغا”.

ومحاكمة “روبي تير” هي أحد جوانب فضيحة “روبيغيت” والسهرات الشهيرة التي نظمها مع شابات لقاء أموال في قصره الفخم بالقرب من ميلانو.

المصدر/فرانس 24

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.