0

ريحانة برس- أحمد زعيم

توصل موقع “ريحانة برس” بنسخة من المراسلة الموجهة من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع سوق السبت إقليم الفقيه بن صالح الموجهة إلى السيد: الوكيل العام بمحكمة الإستئناف ببني ملال، تطالب فيها بفتح تحقيق حول ملابسات حادثة سير بالطريق الإقليمية رقم 3226 بسوق السبت، والتي راحت ضحيتها إحدى السيدات…

وذلك على إثر ما توصلت به من معطيات تفيد بأن ملف الحادثة يتضمن أحداثا مغايرة لِما وقع، وهذا نصها:

“توصلت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بسوق السبت بمعطيات موثقة بصور تثبت بالملموس تغييرا في معالم حادثة سير وقعت بتاريخ 28 أبريل 2024 على مستوى الطريق الإقليمية 3226 على مستوى جماعة سيدي حمادي من طرف الدرك الملكي لسوق السبت، حيت أن محاضر الضابطة القضائية تضمنت وقائع وأحداثا..

  واستمعت لرواية مغايرة لحادثة السير التي وقعت بسيدي خريص حيث أن الصور التي توصل بها الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان تبين بجلاء تغييرا كبيرا في معالم حادثة السير السالفة الذكر، والذي راح ضحيتها إحدى السيدات.

وإيمانا منا بدور النيابة العامة في استجلاء الحقيقة وانصاف الضحايا ووقف نزيف التلاعبات في المحاضر وتوظيفها لخدمة طرف على حساب طرف آخر، مما يتسبب في ضياع الحقيقة، وهو ما يصنف في خانة تزوير في محرر رسمي طبقا لمقتضيات القانون الجنائي أولا، والثقة في عمل الاجهزة الأمنية ثانيا، وثالثا ضياع ذوي الحقوق، مما يسبب تضليلا خطيرا لجهاز القضاء تكون له انعكاسات سلبية وخطيرة على عدة مستويات..

وعليه نتوجه إليكم السيد الوكيل العام بطلب فتح تحقيق نزيه وشفاف لكشف جميع خيوط هذا الملف الشائك مع ترتيب الجزاءات”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.