جرائم الأموال بفاس

0

فاس – ريحانة برس 

 

قرر قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال في محكمة الاستئناف بفاس إيداع رئيسة جمعية أمان للتنمية المستدامة، المعروفة بـ “بوركايز”، وثلاثة آخرين في سجن راس المال ، في حين ستستمر التحقيقات معهم. كما تقرر متابعة ثلاثة متهمين آخرين في حالة سراح.

 

وقد قررت الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بفاس متابعة جميع الأشخاص السبعة المتهمين، بما في ذلك رئيسة جمعية أمان للتنمية المستدامة، وأعضاء الجمعية، وموظفين جماعيين وعموميين، بتهم تتعلق بتكوين عصابة إجرامية في التعامل مع الأموال، واختلاس وتبديد الأموال العامة والتلاعب في الوثائق الرسمية واستخدامها، وسوء استغلال النفوذ، وفساد المحررات الرسمية، بالإضافة إلى تلقي رشوة والاستفادة من إدارة يتم قيادتها بشكل فاسد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.