0

رحمة معتز – ريحانة برس

و كما كان منتظر قضت المحكمة الابتدائية بفاس بإدانة صاحبي الأغنية التي عرفت بـ”شر كبي أتاي” بسنتين حبسا نافذة لكل واحد منهما اي (أربع سنوات)، بمغية غرامة مالية بتهمة “تحريض القاصرات على الدعارة أو البغاء، والتحريض على ارتكاب جناية أو جنحة بواسطة وسيلة إلكترونية تحقق شرط العلنية والمشاركة في ذلك”، وفق ما تضمنته تعليلات الحكم كما هو متداول .

كما طالبت جمعية (متقيسش ولدي) الممثلة في شخص رييستها نجاة انوار بان تامر المحكمة بحذف شريط الفيديو من تطبيق (يوتيوب)، و في انتظار نشر الحكم للعموم في يومين القادمين لمعرفة حيثيات التعليل ، سيتم تناول تعليلات الحكم بالتفصيل …

فالاغنية ضمت ما يحرض على البغاء لفئة القاصرات خصوصا، و في ظل ما يعرفه المجتمع من ضغوطات اجتماعية واقتصادية، جاء اصحاب الاغنية ليجاهرو بممارسة الدعارة و البغاء و التحريض عليه.

و هذا الحكم يحتاج توجيه البحث في جوانب أخرى بالمنتوج الفني الموجه للمجتمع، و قي مضمون المحتوى المعروض باليوتوب، ليتم الحد من التجاوزات التي يعرفها عالم اليوتوب المغربي خصوصا من ممارسات تضرب بالقيم و الأحكام الدينية…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.