دعوات حقوقية لفتح مستشفى إقليمي بتمارة بعد بناءه أكثر من 15 سنة

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

 

.وجه ساكنة مدينة تمارة عريضة الالكترونية موجهة إلى رئيس الحكومة وزير الصحة تطالبه بفتح المستشفى الإقليمي الجديد لالة عائشة و مستشفى القرب الذي تم تشييده بحي النهضة بتمارة
مرت عليه حوالي 15 سنة على وضع الحجر الأساس وتم تشييده و تجهيزه في أطول مدة في تاريخ بناء المستشفيات.

ورغم وعود وزراء الصحة المتعاقبين على تدبير قطاع الصحة، وعهودهم المتجلية في الإسراع في فتح أبواب خدماته لعموم المواطنات و المواطنين، إلا أن تلك الوعود دائما ما تصطدم بمانع أو بسبب ما يحول دون عرض خدمات هذه المنشأة الصحية أمام المحتاجين لخدماتها.
نفس الأمر ينطبق على مستشفى القرب الذي تم وضع حجره الأساس حوالي سنتين إلا أنه مازال لم يكتب له تقديم الخدمات الصحية للمواطنات والمواطنين..
و نظرا للظرفية الاستثنائية التي يعيشها المغرب بسبب اجتياح جائحة كوفيد19 فإن الضرورة اليوم تفرض أكثر من أي وقت مضى إعطاء الانطلاقة للعمل في المستشفى الاقليمي الجديد لاسيما وأن المستشفى الإقليمي سيدي لحسن لم تعد سعته الاستيعابية تتحمل، من ناحية الكم الهائل من المواطنين الذين يقصدونه يوميا، و من ناحية ثانية تحسبا لأي طارئ صحي قد ينجم عن هذا الوباء القاتل الذي خلق الرعب و الهلع في صفوف المغاربة.