مصاب بالجدري النادر

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

ريحانة برس - وكالات

أعلنت سنغافورة أول حالة إصابة بفيروس جدري القردة النادر الذي وصل إليها عن طريق رجل نيجيري، رجحت السلطات سبب إصابته بالعدوى.

وجدري القردة فيروس شبيه بالجدري البشري الذي تم القضاء عليه في 1980، ولا ينتقل بسهولة من شخص لآخر، لكنه قد يكون مميتا في حالات نادرة.

وبحسب المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، فلم توثق حالات إصابة بشرية بجدري القردة خارج أفريقيا سوى ثلاث مرات فحسب، كانت في الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل.

وقالت وزارة الصحة السنغافورية، في بيان في وقت متأخر من الخميس، إن المريض المصاب نيجيري يبلغ من العمر 38 عاما وصل إلى سنغافورة أواخر أبريل.

وأضافت "رغم أن خطر الانتشار ضئيل، تتخذ وزارة الصحة احتياطات"، مشيرة إلى أن التحريات الجارية خلصت إلى أن 23 شخصا تواصلوا عن قرب مع المريض أثناء وجوده في سنغافورة.