عمر الحق

خطوط
Powered by Spearhead Software Labs Joomla Facebook Like Button

عبد الفتاح الحيداوي - ريحانة برس

رصدت صحيفة الجارديان استمرار محاولات تجنيد الأطفال فى بريطانيا للانضمام إلى التنظيمات الارهابية، وفى تقرير لها بعنوان " سجن أحد أتباع تنظيم الدولة الإسلامية مدى الحياة لمحاولته تجنيد أطفال في بريطانيا".

أكدت الصحيفة إنه حكم على متشدد حاول تجنيد أطفال جهاديين في بريطانيا بالسجن مدى الحياة، والتشديد على أن يقبع في السجن لمدة 25 عاماً على الأقل.

نوهت الصحيفة أنه أدين عمر الحق "25 عاما" بمحاولته تجنيد أطفال بعمر 11 عاما في مسجد "ريبل" في شرق لندن حيث جعلهم يشاهدون عمليات قطع رؤوس قام بها عناصر تنظيم الدولة الإسلامية كما كان يدربهم على القيام بذلك، والإشارة إلى أن "عمر الحق" حكم عليه بالتخطيط لاستخدام أسلحة ووضع عبوات ناسفة في سيارة لاستهداف 30 هدفاً في البلاد من بينها، ساعة بيج بين الشهيرة، والحرس الملكي و مجمع ويست فيليد التجاري في ستراتفورد وفي لندن.

ونقلت عن "دين هادين"، مدير وحدة مكافحة الإرهاب في بريطانيا في "وسكوتلاند يارد" قوله : "الحق" حاول تجنيد 110 طفلاُ في المسجد الذي يتلقون فيه دروس دين وقرآن مضيفا أن 35 منهم يتلقون دعماً طويل الأمد.

وأشارت نفس الصحيفة إلى أن الشرطة قالت " خطة "الحق" كانت تجنيد هؤلاء الأطفال وتدريبهم على تنفيذ عمليات انتحارية تمثيلية لشن هجمات لاستهداف الشرطة"، مضيفاً أنه عكف على إجبار الأطفال على مشاهدة تسجيلات فيديو لإعدامات ميدانية وأشخاص يلقون من مبان شاهقة".

أضافت الصحيفة أن الأطفال شاهدوا فيديو لجثة طفل تم إخراجها من القبر وتعرضت لضرب مبرح لأنه لم يستطع الإجابة على أسئلة الملائكة، إضافة إلى تقسيم الأطفال إلى مجموعتين إحداها تمثل الشرطة والأخرى المهاجمين وطبقوا بشكل تمثيلي كيفيه قطع رأس إنسان.

حقوق الانسان