طالبت سبع هيئات مدنية ونقابية وحقوقية بمدينة صفرو من الحكومة بإيفاد لجنة وزارية لفتح تحقيق في الخروقات البيئية للإستغلال المفرط للمقالع وأضرارها الفادحة على البيئة والفرشة المائية والمحيط الإيكولوجي.

 هشام الصميعي – rihanapress

طالبت سبع هيئات مدنية ونقابية وحقوقية بمدينة صفرو من الحكومة بإيفاد لجنة وزارية لفتح تحقيق في الخروقات البيئية للإستغلال المفرط للمقالع وأضرارها الفادحة على البيئة والفرشة المائية والمحيط الإيكولوجي.

ووقف بيان الهيئات على الاستغلال في العمق وعدم التزام أرباب المقالع بالحد الأدنى من دفتر التحملات والتملص من الجبايات الجماعية والتنصل من حجم الكميات الحقيقية المستخرجة ٠

إضافة إلى عدم إلتزام شاحنات نقل مستخرجات المقالع بالشحنات القانونية بصفرو وبلدة البهاليل وعدم تطبيق هذه المقالع التي يجني منها محضوضون وأعيان ملايين الدراهم لقانون الشغل ٠

وفي إشارة الى مقلع بعلوية مدينة صفرو يستغله مقاول من مدينة صفرو مند عشرات السنين دخل مؤخرا في الاستتمار في مجال العقار أشر البيان الى إضرار الاستغلال به بالفرشة المائية كما أن صاحبه يحضى بنفوذ مما يجعله خارج عن إرادة اللجان المحلية التي تمر مر الكرام على المقلع المذكور رغم أنه مند سنوات قد علقت بداخله آلية الاستغلال في عمق الفرشة المائية نتيجة الاستغلال في العمق٠

وطالب البيان بوقف فتح مقالع جديدة بإقليم صفرو وبإيفاد لجنة وزارية مشتركة لتحديد الأضرار البيئية الوخيمة والوقوف على حجم الكميات الحقيقية المستخرجة والتي لا يتم التصريح بحقيقتها حتى يتأتى لأرباب المقالع التملص الضريبي ٠

ويذكر إن إقليم صفرو يحتضن العشرات من المقالع تظل في غالبيتها عشوائية الاستغلال كما أن بغضها منحت لها تراخيص رغم تموقعها بالقرب من التجمعات السكنية مما تسبب في ارتفاع أمراض الحساسية و ضيق التنفس في أوساط الساكنة كما أن بعضها يتموقع في الشعب المائية مما يهدد المدينة التي تتموقع على ربوة الجبل بالفياضانات والسيول وبعضها منحت لها تراخيص بالسهول قرب الأراضي الفلاحية ٠

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد