دورة أكتوبر ببلدية صفرو تتحول إلى معترك للمطاحنات

0

 هشام الصميعي  – rihanapress

لم تضع الحرب أوزارها بين الأغلبية المنسحبة من التسيير والمعارضة السابقة أو ما بات يعرف بالإئتلاف الرباعي الذي يضم أحزاب الاتحاد والحركة والاستقلال والتقدم وبين رآسة المجلس ومكتبه المسير لحزب العدالة والتنمية ذلك ما عكسته المطاحنات في دورة أكتوبر الأخيرة ٠

وكادت الدورة ان تنقلب إلى تراشق بالميكروفونات من طرف أقطاب من المعارضة وحاول مستشار إقحام صورة جلالة الملك في الموضوع ولولى تدخل باشا المدينة لتهدئة الأمور كانت الدورة ستكون حلبة الملاكمات ٠

وكان الائتلاف الرباعي قد أصدر بيان خير فيه رئيس المجلس البلدي جمال الفيلالي بين التنحي أو استمرار البلوكاج وذلك ما عكسته تصويت المعارضة ضد جدول أعمال الدورة الذي تضمن تلات نقط متعلقة بتوفير أكشاك للشباب العاطل وتصفية ملفات قضائية متعلقة بمحلات تابعة للملك البلدي وتسوية ملفات كراء محلات أخرى لدوي الحقوق من الورتة ٠

واعتبر رئيس المجلس البلدي جمال الفيلالي في اتصال هاتفي أن نهج المعارضة ينم عن مزايدات فارغة لا تخدم الساكنة بالمطلق كما تسائل عن الرابح في التصويت على نقطة اجتماعية تتعلق بتوفير أكشاك للشباب العاطل من المدينة ٠

وفي نفس الموضوع قال جمال الفيلالي أن البلوكاج الذي تنهجه المعارضة والأغلبية المسيرة فاشل وهو جزئي مادامت أن المشاريع الكبرى تظل مفتوحة منها تأهيل المدينة العتيقة وحي القلعة التاريخي وتهيئة بعض الأحياء الهامشية بتعزيز البنية التحتية وفك عزلة بعض الأحياء بشق الطرق واستكمال مشاريع أخرى ٠

وفي موضوع الجدل الذي أتير حول المقبرة وطريقة الدفن قال رئيس المجلس أن الموضوع تدخلت فيه خلفيات سياسية موضحا ذلك بأن المشروع تم بعد دراسة من طرف لجنة وبعد تقارير إعلامية أكدت انبعات روائح كريهة ضوء السنة الفارطة حيت وقفت الخبرة على أن تربة المقبرة انشقاقية وأنه يتم تخيير دوي الأموات رحمهم الله بطريقة الدفن ٠

وفي هذه النقطة أضاف جمال بأن استكمال تهيئة المقبرة الإسلامية وإخراج إدارة تعنى بها الى الوجود هي الآن في لمساتها الأخيرة٠

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.