أحد القياد المتقاعدين ينهب أموال الدولة ويعيث في الأرض فسادا

0

هل يعلم السيد وزير الداخلية أن أحد موظفيه المتقاعدين المسمى القايد محمد بنعبد الرحمان لا يزال يمسك بخيوط شبكات الفساد الإداري ، بالسيطرة على وكالة التنمية

عبد العالي بريك – ريحانة برس

هل يعلم السيد وزير الداخلية أن أحد موظفيه المتقاعدين المسمى القايد محمد بنعبد الرحمان لا يزال يمسك بخيوط شبكات الفساد الإداري ، بالسيطرة على وكالة التنمية الفلاحية وصندوق القرض الفلاحي وتسخيرهما في السطو على مساحات شاسعة للدولة هو وأبناؤه ، حيث سيطر القايد محمد بنعبد الرحمان في البداية على ضيعة المعمر فابر بجماعة المرشوش بدائرة الرماني البالغة مساحتها 1970 هكتارا ، ثم حرك خيوط هذه الشبكة الفاسدة وهذه المرة ليسطو عن طريق ابنه على مساحة 56 هكتارا بجماعة المرشوش وعن طريق ابنته هي الأخرى على مساحة 40 هكتارا بجماعة لبراشوة.. السيد وزير الداخلية إن الرأي العام المحلي يتابع هذه العمليات عن كتب متذمرا من سلوكيات هذا الموظف الفاسد، والسؤال الذي يطرحه العادي والبادي هو إلى متى يستمر هذا الموظف الفاسد في استغلال نفوذه بوزارتكم مسخرا كل آليات الفساد للسيطرة على مال الدولة ومال الشعب ؟ أليس هذا الموظف على علم بخطاب صاحب الجلالة بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء التي حث فيها الملك على المواطنة الحقة ومحاربة الفساد بجميع أشكاله ؟ ألم يحن لهذا الموظف الفاسد أن يقف عند حده ويرجع أملاك الدولة والشعب إلى أصحابها ، ويتوب ويعود إلى رشده الوطني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.